إيموبيلي يبتعد عن رونالدو ويشعل صراع الحذاء الذهبي

0 56

 

استمر فريق لاتسيو في حملة تألقه عندما تغلب على مضيفه هيلاس فيرونا 5-1 بينها ثلاثية لهدافه الدولي المتألق تشيرو إيموبيلي الأحد في المرحلة الخامسة والثلاثين من الدوري الإيطالي «الكالشيو».

إيموبيلي يبتعد عن رونالدو ويشعل صراع الحذاء الذهبي

وقلب لاتسيو تخلفه بالهدف الأول الذي سجله هيلاس فيرونا عن طريق لاعب الوسط الدولي المغربي سفيان أمرابط «39 من ركلة جزاء» إلى فوز بخماسية تناوب على تسجيلها إيموبيلي «+6 من ركلة جزاء و84 و90+4 من ركلة جزاء» رافعا رصيده في صدارة لائحة الهدافين إلى 34 هدفا، والصربي سيرجي ميلينكوفيتش-سافيتش «56» والأرجنتيني خواكين كوريا «62».

وهو الفوز الثاني على التوالي لفريق سيموني إينزاجي في المراحل السبع الأخيرة ورابع فقط من أصل 10 مباريات خاضها منذ عودة الدوري، وهو استغل جيدا تعثر أتالانتا أمام مضيفه ميلان 1-1 الجمعة في افتتاح المرحلة، فلحق به إلى المركز الثالث برصيد 75 نقطة مع أفضلية فارق الأهداف لأتالانتا.

أقرأ أيضا:ساري: رونالدو بطل ذهنيًا وفنيًا

في المقابل، بقي هيلاس فيرونا تاسعا برصيد 46 نقطة.
ثلاثية إيموبيلي في تلك المباراة ضمنت له بعض الأرقام الهامة التي نستعرضها في السطور التالية:-
-رفع إيموبيلي رصيده إلى 34 هدفا في صدارة لائحة الهدافين بفارق ثلاثة أهداف أمام منافسه المباشر مهاجم يوفنتوس الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو.

-نجح إيموبيلي في تسجيل ركلة الجزاء الرابعة عشرة له هذا الموسم.

-عادل إيموبيلي رقم البولندي روبرت ليفاندوفيسكي في صراع التتويج بجائزة الحذاء الذهبي وهو الذي وصل لذات رصيد مهاجم الفريق البافاري «34 هدفًا» مع تبقي مباراتين لمهاجم لاتسيو المميز.

-بات إيموبيلي على بعد هدفين فقط من الرقم القياسي في عدد الأهداف المسجلة في موسم واحد والذي حققه الأرجنتيني جونزالو هيجواين مع نابولي موسم 2015-2016.

-أصبح إيموبيلي على بعد هدف واحد من صاحب المركز الثاني على لائحة أفضل المسجلين في موسم واحد في تاريخ الدوري، مهاجم ميلان السويدي جونار نوداهل صاحب 35 هدفا موسم 1949-1950، علما بأنه سجل 34 هدفا في الموسم التالي.

قد يعجبك ايضا
الاشتراك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
ملاحظات مضمنة
عرض جميع التعليقات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

0
رأيك يهمنا , قم بأضافة تعليقكx
()
x